فلسفة ديمز · يلا نتعلم شيء جديد · تطوير

كيف نتغلب على ألم الفقد ؟

نتيجة بحث الصور عن ‪nostalgia‬‏

هذه واحدة من المواضيع الي كنت ماخذه عهد خفي بيني وبين نفسي اني ماراح اتكلم عنها في السوشال ميديا ابدا.. خصوصا وان رسالتي في السوشال ميديا هو اني انشر ثقافه الايجابية بشكل عام ، ولما فكرت بالموضوع بعمق ، فكرت ان جزء من الايجابيه هو مشاركة الخبرة ، فقررت اني اشارك خبرتي وقصتي ..

فرسالتي اليوم هي لكل شخص مر بتجربة الفقد .. راح اشارككم قصتي وكيف قدرت اتغلب على هذا الشعور ، هذا الالم محد راح يفهمة الا اللي مر بنفس التجربة ، وعلى قوله المثل – النار ما تحرق الا رجل واطيها ..

 

قصة سجى :

الله اكرمني بنعم عظيمة وعطايا لا تحصى ، منها وجود جود بنتي ( ٤ سنوات ونصف ) و عبدلله ( شهر ) ، كثير يحسبون ان حملي بعبدلله هو الحمل الثاني ، ولكن في الحقيقة حملي هو الرابع .. وجاء بعد اجهاض مرتين .

سجى هي بنتي الثانية ، حملت فيها لما كان عمر جود سنه تقريبا، ومن بداية الحمل واجهت تحديات منها ان الاطباء اكتشفوا – ومن الاسابيع القليله المبكرة بالحمل -ان سجى تعاني من مشكله وان الحمل ماراح يتم وانها عاجلاً او آجلا راح تتوفى و الموضوع كان صادم و مخيف بالنسبة لي ، و اقترحوا علي اني اجهضها ومازال قلبها ينبض ، كانت فكرة مخيفة  ! ورفضتها فوراً بدون ما اسمح لنفسي حتى اني افكر فيها ..

و بعد مرور ٨ اشهر على الحمل و مراجعات لا تحصى مع المستشفى ودموع و ليالي كثيرة كنت ما انام فيها ادعي و اتضرع لله ، توفاها الله وهي في بطني .. الان وانا انظر للموضوع من بعيد اشوف انه صعب و اقول ، كيف قدرت اتخطاه ؟ ، لكن وقتها كنت احس بسكينة غريبة وهدوء وكأني اساسا كنت حاسه و متوقعه و متقبلة ، كنت احمد الله على هذا و اسأل الله انه يجبرني و يرزقني رزق من عنده ..

 

هذه هي القصه الي كنت اتجنب دائما حكايتها ، ولكن الان قررت اني اشاركها ، خصوصا وان فيه رسائل وصلتني عن بنات مرو بنفس هذه التجربة ، فكرت ان مثل هذه التدوينه راح تكون مثل البلسم على قلوب بنات كثير ..

 

 

التجربة من منظوري

كانت تجربة من تجارب الحياة التحويليه ، حولتي للانسانه اللي انا عليها الان بطريقة ما ، ومن اروع الكلمات اللي قرأتها هي ان مواقف الحياة الصعبه هي عبارة عن هدايا من الله ، وان هدايا الله دايما تأتي مغلفه بالمصاعب .. بتقولون كيف ممكن تكون هذه التجربة هديه ! الموضوع جدا مؤلم ! هذه التجربة هدية زادتي قوة وخلتني انسانه بعاطفة اقوى ، خلتني اكثر تفهم لمشاعر الآخرين و من خلالها عرفت كيف ممكن اكون انسانه ايجابية ، وعرفت ايش هو الشعور بالسلام و منها اصبح تركيزي على الامور المهمة في الحياة .. وكيف ان الحياة كلها بجمالها وروعتها هي مؤقته وان الحياة الحقيقية تبدأ بعد ما تنتهي هذه الحياة ! ، تجربه علمتني امور كثير كثيييير ويمكن لو اقرأ الف كتاب ماراح استفيد كثر ما استفدت من هذه التجربة ..

 

الان خلونا نتكلم عن التغلب على هذا الالم

 

1-تغيير المنظور

أحب مقوله ” ان المشكله دائما ليست بالمشكلة نفسها وانما بطريقة نظرتنا لهذه المشكلة ” ، لذلك اعيدي سرد قصتك لنفسك وغيري المنظور. ، فكري بأن الشخص اللي فقدتيه انتقل لمكان افضل ، مكان اروع بكثير من الدنيا و انكم بإذن الله راح ترجعون تلتقون ، واذا كنتي تمرين بنفس تجربتي فكري بأن طفلك شفيع لك يوم القيامة وان ربي بنى لك بيت الحمد بالجنة وهذا شرف عظيم من رب العالمين .. و اننا في هذه الدنيا مجرد عابرين سبيل واننا لا نملك شيء لا اطفالنا ولا حتى انفسنا ، كلنا ملك لله وحدة .

 

2-فرصة للتقرب من الله

هذا الموقف موجود كفرصة لك للتقرب اكثر من الله ،لذلك استغلي الفرصة و ادعي الله كثير ، و اقرأي قرآن كثير ، من المقولات اللي احبها وكانت على بالي كثير في هذيك الفترة هي ” القرآن يمتص الحزن من القلب مثل الاسفنجة ” ، تشبيه بليغ !

 

3- اعترفي بالألم و تقبليه

من افضل الطرق للتغلب على المشاعر السلبية هي تقبلها ، فلما تحسين بمشاعر سلبيه لا تحاولين تنكرينها او تحسين انها شيء خاطيء او عيب .. اسمحي لها بالوجود! تقبليها ! و احمدي الله ان مشاعرك حية ، هذه المشاعر موجودة لسبب.. اعتبري مشاعرك السلبيه مثل الوقود لتغذيتك لذلك استغلي هذه الطاقة بعمل شيء مفيد وهذا راح اتكلم عنه في النقطة رقم ٥ .

 

4-اكتبي وعبري عن شعورك

الكتابة تعتبر من افضل الوسائل للتعبير عن المشاعر السلبية ، لذلك اكتبي كل ما حسيتي انك محتاجة للكتابة ، اكتبي عن شعورك بكل دقة .. وبعد ما تعبرين عن شعورك عندك مطلق الحرية في اتلاف الورق ، وثم اكتبي الاشياء الجميلة الموجودة بحياتك واللي انتي ممتنة لوجودها ، الكتابه راح تحسن من شعورك ومن نفسيتك بالتدريج وراح تلاحظين هالشيء .

 

5-اشتغلي بمشاريع وخطط جديدة

مثل ما كتبت لكم بالنقطة رقم ٣ ، المشاعر السلبيه تطلق طاقه كبيرة ، اذا ما استفدنا من هذه الطاقة ممكن انها تدمرنا لاسمح الله ، لذلك ضروري تكونين منشغله بأشياء ايجابية ، خطط جديدة ، مشاريع ، حطي لنفسك هدف جديد واشتغلي عليه يوميا وراح تحسين بشعور جميل جدا ..

6-اقرأي اكثر القراءة ، التعلم  المستمر يحمي عقلك من الإكتئاب !

القراءة و التعلم المستمر ينير العقل ! اذا اعطيتي عقلك مادة مفيدة من الكتب راح ينشغل عقلك بالتعلم ويترك التفكير بشكل سلبي ، العقل سبحان الله يعمل بطريقة عجيبة .. هذه الطريقة مثل ما سماها الدكتور ابراهيم الخليفي اسمها ( خاصية فتح الملفات ) ، اعطي عقلك فكرة وراح يشتغل فيها وراح يفتح ملفات تشبه هذه الفكرة ، لذلك من الحكمة نعطي عقلنا الفرصة بالتفكير بأمور تخدمنا، امور ايجابية ونترك التفكير بأمور ما نقدر نغيرها .

 

7- تغذيتك راح تزيد من سعادتك

وهذا الامور تكملت عنه كثير في دورتي ” فن السعادة ” ، اهتمامك بالتغذية من الامور الي راح تزيد مستوى هرمون السعادة وهذا امر مثبت علمياً ، لذلك استمتعي بالتغذية الصحية وخليها جزء من حياتك ،وربي يوفقك ..

 

 

واتمنى لكم حياة ايجابية ، و اتشرف بتواصلكم معي على مواقع التواصل الاجتماعي

سنابتشات : deemzblog89

Instagram : Deemah_alotaibi

فلسفة ديمز · يلا نتعلم شيء جديد · تطوير · غير مصنف

لحياة زوجية سعيدة بإذن الله

في مجالس النساء كثير ما نسمع عن ” انانية الرجل ”  و انه ما يعطي كثير !

خلونا نفكر فيها شوي ، ايش السبب اللي يمنع الرجل من العطاء اساسا؟

السبب هو : انه ما يحس بتقدير المرأة لمجهوداته

ولا يحس ان المرأة تقدر رأيه و افكاره او تقلل من شآنها ، آو تسخر منها – ولو بالمزح – .

و مهما سوّا تظل هي سلبيه و غير راضيه !

وعلى طول تنتقده وتقلل من شأن محاولاته في حل اي مشكله

و الاسوأ من كذا انها تحسسه انه ” مجبور يسوي كذا ”

.

.راح اتناول كل نقطة على حدا عشان نعرف مواطن الخلل :

.

اولاً : لازم نعرف ان عطاء الرجل يختلف تماماا تمااماا عن عطاء المرأة ، كيف؟

اولا عطاء المرأة غير محدود ، لان ربي خلقها كذا ، دايما مشغوله ودايما وراها اشياء كثير تسويها حتى لو هي في اجازة ومسترخية بيكون في بالعا الف شغله ودها تنجزها و بالنسبه لها اشغال البيت ما تنتهي ابداً و ممكن تقعد تشتغل من الصبح الى الليل وتتوقع من الرجل انه يسوي زيها ويعطي بلا حدود وهذا التوقع الكبير هو الخطأ الاول ..

.

عطاء الرجل يختلف تماماً عن عطاء المرأة، عطاء الرجل يقتصر على انه يوفر مكان معيشه افضل وظروف ماديه افضل ،و في انه يوجد جو من التوازن داخل البيت ، يوفر اشياء المنزل ، وهذي الامور ..

.

.

الحين احنا فهمنا الفرق بين العطاءات

يجي السؤال المهم ..

كيف نقدر نزيد من عطاء الرجل ؟ احنا لسه نبي اشياء كثيرر مرة..

اول نقطة هي اهم نقطة :

.- لا تحسسينه انه مجبور او ملزم انه يسوي هالشيء ، لان شعور الالزام هو اسوأ شعور ممكن يحسه الرجل ، مو بس الرجل حتى انتي ماتحبين احد يجبرك على شيء صح!

.

– النقطة الثانية : قدّري جهودة اللي يسويها عشانك ، التقدير مهم يا بنات ، لازم تعودين نفسك على التقدير : عودي نفسك على اظهار التقدير : قولي شكراً لك، الله يعطيك العافية ، ما قصرت .. تحسونها كلمات عاديه ، ترا لها تأثير كبير يا حبيباتي.

.

.- النقطة الثالثة :

عطية مساحة يتنفس فيها ، بليز اذا جاء من العمل اتركيه يرتاح لحاله بهدوء و اخذي اطفالك لابعد غرفة بالبيت 🙌🏼، الرجل يحتاج وقت عشان يطلع من جو العمل ويدخل بجوّ البيت ، ولازم تعطينه هالمساحة الهادية عشان يسترخي وصدقيني راح يجي ويشكرك على هذي المساحة !

.

.- النقطة الرابعة ✅ : الرجل يحتاج انه يمارس هواياته ويطلع مع اصحابه لانه بكذا يتخلص من الضغوط اليومية ، رجاءا لا تعارضين هالشيء واحترمي وقته الخاص ، وعطيه مساحة يتنفس فيها ويخلص نفسه من الضغوط.

.

– اخر نقطة ؛ الله يخليك لا تشوفين مسلسلات و تقولين ليه زوجي كذا ، لا تفكرين ابداً انك تقارنين زوجك بأي احد ثاني ، انتب بنفسك ما ترضينها لو احد قالك ليه ما تصيرين نفس فلانه ؟ صح؟

عشان كذا يا حبيباتي المقارنه قاااااته ، عاملو ازوجاكم بالقبول مو بإستنقاص شأنهم!

يلا نتعلم شيء جديد · تطوير

كيف نتغلب على الخوف؟ ٣ وسائل تساعدك في تخطي مشاعر الخوف! 

كثير منا يعانون من مشاعر خوف غير مبررة بشكل يومي ، وهذي المشاعر تمنعهم من الاستمتاع بيومهم ،

وممكن هذي المشاعر الغير مبررة تخليهم يتخذون قرارات هم يدرون انها خاطئة لكن بالرغم من ذلك يتخذونها لانهم يشعرون بالخوف

طبعا انا هنا ما اتكلم عن الخوف المرضي ،لان هذا النوع من الخوف يتطلب مساعدة مختص نفسي ..

وايضاً ما انكلم عن الخوف من الله ، لان هذا النوع من الخوف مطلبْ ..
اتكلم عن مشاعر الخوف قبل الامتحانات ، او مشاعر الخوف قبل القاء كلمة امام جمهور او الخوف من اشياء غير منطقية وغيرها من هذه المخاوف
البعض يغذي الخوف بداخلة عبر طرق عدييدة وراح اتكلم عن هالنقطة على السريع :

١/ عبر التحدث عن هذه المخاوف بشكل مستمر ، التحدث عن المخاوف يخليها تتضخم بعيوننا اكثر واكثر ، بالتالي تقل ثقتنا بأنفسنا بأننا نقدر نتجاوزها ، الحديث لحاله ما يحل المخاوف ولا يحل المشاكل ، بالمقابل : السلوك والافعال اللي نقدر نسويها هي اللي تساعد بالحل ..

فدايما خلونا نتجة نحو تعديل السلوك و تعديل المشاعر عبر قيامنا بسلوك محدد عشان تنكسر دائره المخاوف بدل التحدث عنها بشكل سلبي.
٢/ الاكل العاطفي : فيه كثير يتناولون الطعم لما يحسون بتوتر او خوف او غيرها من المشاعر السلبية ، فيتجهون للطعام كمصدر للراحة والتسلية وهم ما يعرفون ان الاكل العاطفي هو وسيلة لتغذية الخوف او غيره من هالمشاعر ولا يساعد انه يختفي ، وله نتائج سلبية مثل زيادة الوزن و تقلب المزاج .

عشان كذا ضروري نواجه هذا الخوف ونعرف اسبابه و نقضي عليه وما نغذيه.

كيف نقضي على الخوف ؟

نقدر نقضي عليه ببعض الخطوات السهله

١- وجهي لنفسك الاسئله التالية:

— كيف ممكن تكون هذه القناعة السلبية مضحكة وسخيفة؟

قدرتنا على تسطيح المشاعر السلبية ورؤيتنا لها على انها مضحكة هالشيء يمنعها من انها تسيطر علينا.

— هل الشخص الي تعلمت منه هذه القناعة يستحق اني اقتدي به بهذه النقطة تحديداً؟

— ايش هي التكلفة الي راح ادفعها على المستوى النفسي و العاطفي اذا ما تخلصت من هذه الفكره او هذه القناعة؟؟

–ايش هي التكلفة النهائية الي راح ادفعهامن ناحية علاقاتي الاجتماعية اذا ما تخلصت من هذه القناعة؟؟

آخر خطوة هي : اكتبي القناعات البديله اللي حابه تتبينينها ..

٢- الامتنان / وهالشيء تكلمت عنه كثيير هنا وبالمدونه ايضاً : عقولنا سبحان الله ما تقدر تشعر بمشاعر الخوف و الامتنان بنفس اللحظة ، اما كذا او كذا ، فأذا عرفنا كيف نقدر نستبدل مشاعر الخوف بالامتنان هنا بنكون حلينا المشكله

يعني ايش امتنان؟ يعني نركز على الاشياء الجيدة ونحمد الله عليها كثيرررر ، ونزيد من تقديرنا للاشياء من حولنا..
٣- الايمان بأن ما اصابنا لم يكن ليخطئنا وان ما اخطأنا لم يكن ليصيبنا.
واتمنى لكم حياة سعيدة وايجابية✅💚

فلسفة ديمز · يلا نتعلم شيء جديد · تطوير

كيف نكون اشخاص مهمّين؟ 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جاني سؤال من وحدة تقول لي ديمة انا جالسة بالبيت ، ماعندي وظيفة ، ابي اسوي شيء ، ابي احس اني انسانه مهمه ..
سؤالها جداً مهم !
كون وقتنا حالياً تغير عن وقت امهاتنا وجداتنا وعشان نفهم حاضرنا اكثر خلونا نلقي نظرة بسيطة على الماضي! ،على حياة جداتنا، جداتنا اللي كانو بمجرد تواجدهم بالبيت وقيامهم بمسؤوليات المنزل و رعاية الاسرة و تواصلهم مع المجتمع بطريقة مثمرة هالشيء كان يحسسهم بالاكتفاء ، كانو يعرفون انهم مهمين وكانو ببساطة يعرفون انهم اساس البيت ..
ولما نجي نلقي نظره على حياتنا حالياً نشوف فيها اشياء ماكانت موجودة بالزمن الماضي ، اشياء تخلينا نشوف اللي عند غيرنا واللي مو موجودة عندنا!

هذا الشيء هو السوشال ميديا، اللي خلانا نعرف ايش يسوون الناس الثانين ووين يروحون ووين يجون ووش ياكلون وكيف يتسلون وكيف يمضون يومهم!

نحط ببالنا صورة مشوهه عن الواقع ونبدأ نرسم صورة جدا سلبيه وبدأنا نغرق بتفاصيل حياة الناس!

وللاسف هالصورة صارت مطبوعة بعقول ناس كثير!

وهي : ان حياة الناس احسن منا و انهم يلبسون افضل منا ويروحون اماكن افضل منا لانهم اهم مننا!!

وهم نسوا انهم ما يعرفون حياة الناس الحقيقية وان ما يعرض بالسوشال ميديا ما يشكل الا ٥٪‏ من حياة الشخص!
اتمنى لو عندي مساحة سحرية واقدر امسح هالصورة واحط بدالها صورة ايجابية

وهي كالتالي :

١/احنا اشخاص مهمين اساساً ، احنا نأدي ادوار مهمه بالحياة وضروري نعرف هذا الشيء .. فإذا حبينا نطور في انفسنا لازم نزيد من ثقتنا بأنفسنا وحبنا لذاتنا وايماننا بأهميتنا.

٢/احنا اشخاص مميزين وعايشين بنعمة مهما كان مستوانا المالي نضل بخير لان الله دايما يرعانا ..

٣/ واذا كنا حاسين اننا نحتاج نملك اشياء اكثر ، لازم نسوي شغله مهمه وهي اننا نقدر الاشياء اللي نملكها اكثر!

ماراح اقولكم لا تملكون اشياء جميلة ، بس حطو ببالكم ان المادة مو كل شيء ، اسأل اي شخص يملك الملايين ، بيقولك نفس الكلام ، المادة نعمه ، هذا الكلام صحيح ، وانا اتفق معكم هي مهمه ، لكن هي مجرد وسيلة وليست غاية ..

والشيء اللي بيحدث نقلة نوعية بحياتنا هي اذا غيرنا من تركيزنا

وصرنا نعيش حياتنا لاجل الغايات ولا نركز على الوسائل!

الشغلة الثانية؛ اذا كنتي تحسين انك تتابعين ناس بالسوشال ميديا يحسسونك بأحاسيس مش حلوة او تحسين سنابهم فاااارغ من الفائدة اعملي لهم انفولو وريحي راسك!
ابيك بس تعرفين ان الشيء الي يزيد من سلبيتك ويقلل من نسبة سعادتك هي المقارنه ،. فحاولي قد ما تقدرين تتخلصين من هذي الفكرة واستبدليها بأفكار ايجابية مثل التقدير ، التقدير لذاتك و لكل شيء ربي عطاك اياه..

كتب · يلا نتعلم شيء جديد · تطوير

٤ نقاط اساسية لتعزيز العلاقة الزوجية 

لكل واحدة متزوجة او مقبلة على الزواج ، رجاءا اقرأي بوست اليوم الى النهاية ..💚

.

.

اسمع بنات كثير يشتكون من ازواجهم ما يعطونهم وجه او انهم ما يوفرون لهم طلباتهم ، تدرون وش السبب؟

السبب اللي يمنع الرجل من انه يعطي هو التالي :

انه ما يحس بتقدير المرأة لمجهوداته

ولا يحس ان المرأة تقدر رأيه و افكاره

و مهما سوّا تظل هي سلبيه و غير راضيه

وعلى طول تنتقده وتقلل من شأن محاولاته في حل اي مشكله

و الاسوأ من كذا انها تحسسه انه ” مجبور يسوي كذا ”

.

.راح اتناول كل نقطة على حدا عشان نعرف مواطن الخلل :

.

اولاً : لازم نعرف ان عطاء الرجل يختلف تماماا تمااماا عن عطاء المرأة ، كيف؟

اولا عطاء المرأة غير محدود ، لان ربي خلقها كذا ، دايما مشغوله ودايما وراها اشياء كثير تسويها حتى لو هي في اجازة ومسترخية بيكون في بالعا الف شغله ودها تنجزها و بالنسبه لها اشغال البيت ما تنتهي ابداً و ممكن تقعد تشتغل من الصبح الى الليل وتتوقع من الرجل انه يسوي زيها ويعطي بلا حدود وهذا التوقع الكبير هو الخطأ الاول ..

.

عطاء الرجل يختلف تماماً عن عطاء المرأة، عطاء الرجل يقتصر على انه يوفر مكان معيشه افضل وظروف ماديه افضل ،و في انه يوجد جو من التوازن داخل البيت ، يوفر اشياء المنزل ، وهذي الامور ..

.

.

الحين احنا فهمنا الفرق بين العطاءات

يجي السؤال المهم ..

كيف نقدر نزيد من عطاء الرجل ؟ احنا لسه نبي اشياء كثيرر مرة..

اول نقطة هي اهم نقطة :

.- لا تحسسينه انه مجبور او ملزم انه يسوي هالشيء ، لان شعور الالزام هو اسوأ شعور ممكن يحسه الرجل ، مو بس الرجل حتى انتي ماتحبين احد يجبرك على شيء صح!

.

– النقطة الثانية : قدّري جهودة اللي يسويها عشانك ، التقدير مهم يا بنات ، لازم تعودين نفسك على التقدير : عودي نفسك على اظهار التقدير : قولي شكراً لك، الله يعطيك العافية ، ما قصرت .. تحسونها كلمات عاديه ، ترا لها تأثير كبير يا حبيباتي.

.

.- النقطة الثالثة :

عطية مساحة يتنفس فيها ، بليز اذا جاء من العمل اتركيه يرتاح لحاله بهدوء و اخذي اطفالك لابعد غرفة بالبيت 🙌🏼، الرجل يحتاج وقت عشان يطلع من جو العمل ويدخل بجوّ البيت ، ولازم تعطينه هالمساحة الهادية عشان يسترخي وصدقيني راح يجي ويشكرك على هذي المساحة !

.

.- النقطة الرابعة ✅ : الرجل يحتاج انه يمارس هواياته ويطلع مع اصحابه لانه بكذا يتخلص من الضغوط اليومية ، رجاءا لا تعارضين هالشيء واحترمي وقته الخاص ، وعطيه مساحة يتنفس فيها ويخلص نفسه من الضغوط.

.

– اخر نقطة ؛ الله يخليك لا تشوفين مسلسلات و تقولين ليه زوجي كذا ، لا تفكرين ابداً انك تقارنين زوجك بأي احد ثاني ، انتب بنفسك ما ترضينها لو احد قالك ليه ما تصيرين نفس فلانه ؟ صح؟

عشان كذا يا حبيباتي المقارنه قاااااته ، عاملو ازوجاكم بالقبول مو بإستنقاص شأنهم!

كتب · يلا نتعلم شيء جديد · تطوير

درر من خبير العلاقات الزوجية د.جون غراي 

اهلا وسهلاً

كتاب د. جون غراي خبير العلاقات الزوجية و اللي كان بعنوان ( لماذا يتصادم المريخ والزهرة) يعتبر من اكثر الكتب مبيعاً بالعالم

صعب علينا كنساء تقبل المساعدة من اي شخص ، لكن نظرتنا هذي لازم تتغير ، لان عشان العلاقه تنجح بين الزوج وزوجته لازم وركزوو على لاازم 😁 انها تتراجع و تسمح له بالمساعدة حتى لو كانت بسيطه وتقدر هذي المساعدة 💗 التقدير سبب من الاسباب الي تجعل الزوج اكثر عطاءا
لازم علينا كنساء ان نكبح جماح ” العطاء اللا محدود لكل الناس” وبالمقابل نحرص على تلبيه احتياجاتنا ✨💗 لان حواء سبحان الله تستمتع بالعطاء لكن اذا كان هذا العطاء يستنزف صحتها وطاقتها فالامر ليس لصالحها وايضا يجب عليها تقبل مساعدة الاخرين لها يعني” لا تكابرون☺️”
كافئي نفسك، دلليها 👀💅💆💄 واحرصي ان مثل ما يكون فيه وقت للعطاء لازم يكون فيه وقت لمكافئه الذات و الحرص على راحتها واسترخائها💚 هالشيء راح يخلي زوجك يحترمك ويقدرك اكثر مما لما تكونين فانيه نفسك ” بالعطاء اللامحدود” 😉 معادله بسيطه تحدث فرق عظيم! 😇

يعني كل ما قضت المرأه وقت لنفسها يزيد شعور الرجل لإعطاؤها المزيد مما تحتاجه👍

مشاعر المرأة السلبيه مثل لما تركز في العلاقه على الاشياء اللي ناااقصتها 😶🚫 هالشيء يزيد من حدة ضغوط الرجل ،ليه؟ لان الرجل وقتها يشعر بالاخفاق و الاحباط وهذا الشيء يقلل من عطاء الرجل .

نصيغ الموضوع بطريقه اخرى؟

كلما بدت السعادة على المرأة يشعر الرجل بأنه ناجح ويصبح شعوره افضل وعطاؤه اكثر ✨

فلسفة ديمز · يلا نتعلم شيء جديد · تطوير

كيف نتصرف مع ناس تغيروا علينا فجأة؟ 

وحدة من المتابعات ارسلت لي رسالة تقول فيها : انا كنت اعرف ناس وكانت علاقتنا حلوة، فجأة تغيرو و صارو يتصرفون معي بطريقة غريبة .. وش اسوي؟

اولا: طريقة التصرف تختلف حسب قرب او بعد الناس ، فمثلاً اذا كانوا من عائلتك فلازم تحافظين على علاقتك فيهم ، ليه؟ لانهم اهلك وقطع العلاقة يعني قطع صلة الرحم وهالشيء ما يرضي الله

– عن أنس بن مالك_ رضي الله عنه_ قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ((من سرهُ أن يبسط له في رزقه ، ويُنسأ له في أثرة فليصل رحمه)) البخاري

يعني قطع صله الرحم معناة قطع الرزق!

و ضروري تحسنين بالعلاقة وانتبهي ما يطلع منك الا الطيب سواءا بالقول او بالفعل لانك اساسا تطلبين رضا الله عنك مو رضا الناس ..

وحطي ببالك شغله مهمه : ان العلاقات تتغذى وتقوى بالكلمة الطيبة ، بالهدايا حتى لو كانت بسيطة ، او بجلسة معهم ، فهذي نصيحتي لك : غذّي علاقتك بأهلك ..

طيب اذا كانوا هالناس : صديقات مثلا او زميلات بالعمل، اقترح ما تسألينهم عن سبب تغيرهم فجأة عليك ، وتريحين راسك ولا تركضين وراهم ، خلي علاقتكم تبدأ بالسلام  ومحصورة بالعمل و عامليهم بأخلاق رسولنا صلى الله عليه وسلم..

وريحي قلبك ولا تشيلين فيه شيء لان بكذا محد راح يتنكد الا انتي! فالمطلوب : المسامحة ، سامحيهم واعفي عنهم..

فيه مقوله جميلة سمعتها مرة :

الكراهيه والحقد مثل السم الذي يتناوله الشخص ويتمنى غيره ان يموت!

فإنتبهي من المشاعر السامة و اصفحي واعفي عنهم ..

يقول الشافعي :

لمّا عفوتُ و لم احقد على أحدٍ

أرحتُ نفسي من همّ العداواتِ

إنّي احيي عدوّي عند رؤيتهِ

أدفع الشر عني بالتحياتِ